الكلمة وتأثيرها النفسي

نشر في: الأحد 31 يوليو 2022 | 03:07 م
تعليق واحد
بقلم| إنعام الغامدي

في كثير من المرات يتفاجأ الناس من لغتي اللطيفة لاسيما في البدايات ففي الغالب يحاول الناس سنّ الفروض ووضع الحدود وعبثًا يحاول كل شخص اقحام الآخر في قالبه مع الكثير من الايماءات المعتدية والألفاظ القاسية. لكن ولأن الاعتداءات البدنية توقفت بفضل الكثير من القيود المجتمعية، لاتزال الكلمة السلاح الأعتى الذي يستخدم للإيلام الأقوى، وقبل جرح اللسان أنكى من جرح السنان، الكلمة التي تحدث عنها الكثير بدءًا من معناها وتشكيلها اللغوي وحتى ذبذبتها وطاقة حروفها ورنينها واستخدام الصوت فيها، ولأن كلمة قد تنشأ ويمتد أثرها فمع الأسف، يغلب ألا يقيم أفراد العائلة الواحدة أو في المجتمع الصغير في الحي، أوبين موظفي الإدارة الواحدة أو طلاب الصف الواحد للطف الكلمات وزنًا.

قلّما يختار الأشخاص كلماتهم بقدر العناية التي يحظى بها انتقاء ثيابهم، وبهذه البساطة استشعرت سُلطتي على كلماتي فاخترت الاعتناء بهنّ بحثًا ودراسة لـ”مهارات التواصل”حين قرأت يومًا مقولة سُقراط “تكلم حتى أراك” أدركت أن المفهوم أعمق بكثير من مجرد مرسل ومستقبل وقنوات اتصال، وحين أدركت أن بعض الكلمات قد تكون بقدر ضرر الاعتداء البدني لكنه غير مرئي فلا يمكن لأحد أن تسيل مشاعره نازفة بعد الكلمات الجارحة أو أن تصبغ معنوياته الكدمات جرّاء لكمات الكلمات؛ في الآية الكريمة “وقولوا للناس حسنا واقيموا الصلاة واتوا الزكاة” تقدم حسن القول للناس (عمومًا) على ركني الإسلام. في الآية الأخرى وُصفت الكلمة الطيبة بالشجرة الطيبة تصل فروعها السماء تجعل المشاعر المنخفضة تسمو، لاسيما تلك الكلمات نقية المنبع منتشرة الاغصان التي لا تتجذر من مطامع مادية أو مصالح شخصية، منتبها زكاء النفس وصفاء الوجدان، ممتدة كما يقال من القلب إلى القلب. روابطها لا تدركها الحواس إنما يظهر لها الطيب فتستلذ به النفس ويخلو من الأذى والخبث.. فلا يلبث أن يتجلى لك مما يثمر في سلوكٍ يؤكد أو ينفي صدق الكلمات. فلا يمكن أن تُحجب سحابة غيث حين تطبب المعنويات المتألمة وترمم الذوات المنكسرة وتسقي قلوبًا هامدة فتهتز وتربو وتنبت العمل الدؤوب والعطاء اللامحدود والكثير من الثقة بالنفس. من يظن أنّ هذا التقدير ضربٌ من الدراما أو التهويل فلينظر في نفسه أو حوله كم من الناس أوقدتهم أو اطفأتهم كلمة.

 

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “الكلمة وتأثيرها النفسي”

إغلاق