من خلال إجراء عمليات جراحية وقسطرة قلبية مجانًا

جمعية “قلبي” تستهدف مرضى ذوي الدخل المحدود ضمن مشروعاتها الاجتماعية

نشر في: السبت 08 أغسطس 2020 | 10:08 م
لا توجد تعليقات
بروفايل ـ الرياض

نفذت جمعية “قلبي”، بالتنسيق مع شركائها من مزودي الخدمة الصحية في القطاع الخاص وفي بداية انطلاقتها منتصف عام 2020، عدة عمليات جراحية وقسطرة قلبية وذلك لـ 9 حالات مرضية طارئة لعددٍ من المرضى المحتاجين من ذوي الدخل المحدود، حيث تأسست جمعية قلبي في عام 16/ 6 /1440 وبتصريح رقم 1119 من وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية.

وقال رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور علي بن سليمان المسعود، إن “هذه العمليات تأتي في إطار مشروع (قلبي) لإجراء العمليات الجراحية للقلب والذي يستهدف 100 من المرضى من ذوي الدخل المحدود (كبارًا وصغارًا)، كما يهدف إلى تخفيف الضغط المتزايد على المستشفيات الحكومية، وبما يُسهم في التكامل بين القطاع الخيري والقطاع الحكومي والأهلي في ظل جائحة مرض كوڤيد 19”.

وأشار إلى أنّ الجمعية وقعت منذ انطلاقتها في منتصف هذا العام ثلاث اتفاقيات صحية نوعية بمزايا نسبية، لتأمين العلاج والخدمات الطبية عالية الجودة لهذه الفئة الغالية على نفوسنا.

ومن جانب آخر، ذكر المدير التنفيذي للجمعية، البروفيسور عبدالله الجار الله أن جمعية “قلبي” الصحية تنطلق وفق توجهات إستراتيجية تهدف إلى تعزيز رؤية 2030 في بناء مجتمع صحي وسليم، مشيرًا إلى أن الجمعية تسعى ضمن برامجها العلاجية إلى بناء شراكات ذكية مع المؤسسات والشركات الحكومية والخاصة؛ لتحقيق مسؤوليتها الاجتماعية تجاه المجتمع.

ودعا البروفيسور الجار الله، جميع أفراد المجتمع إلى دعم برامج جمعية قلبي حتى تحقق أهدافها المنشودة في تعزيز صحة المجتمع وبناء منظومة صحية تتيح للمرضى المحتاجين فرص العلاج لمختلف أمراض القلب، من خلال التوسع في الشراكات مع المستشفيات والمراكز الصحية.

وأهاب بجميع الممارسين الصحيين للانخراط في مجال العمل الخيري، التعاون مع الجمعية في الفرص التطوعية المتوفرة، كما دعا المتخصصين في مجال الإعلام والتسويق وتنمية الموارد المالية؛ للتعاون معها لاستدامة أعمالها وبرامجها العلاجية والمجتمعية.

مقالات ذات صلة

إغلاق