الحملة قررت زيادة عدد الآليات إلى 100 واستقبلت أكثر من 500 بلاغ

“الشمري” يثمّن توجيه أمير الشرقية بتمديد إزالة الأنقاض بحاضرة الدمام

نشر في: الجمعة 28 يونيو 2019 | 11:06 م
لا توجد تعليقات
بروفايل ـ الدمام

أعرب رئيس المجلس البلدي لأمانة المنطقة الشرقية، عبدالهادي الشمري، عن شكره وامتنانه للأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، بعد توجيهه بتمديد حملة إزالة الأنقاض بحاضرة الدمام.

وفي التفاصيل، أوضح “الشمري” أن توجيه أمير الشرقية يعكس إطلاعه ومتابعته كافة القضايا التي تهم أهالي حاضرة الدمام، والمنطقة الشرقية بصفة عامة، إضافة إلى حرصه على تلبية تطلعات الأهالي.

وأكد أن التوجيه الكريم يعتبر دافعاً لمنسوبي الحملة لبذل المزيد من العطاء، وأشار إلى أن حملة إزالة الأنقاض تأتي ضمن توجيهات سموه الكريم تجاه أعضاء المجلس البلدي والمتمثلة بخدمة الحاضرة وسكانها على أكمل وجه، ومباشرة مواقع البلاغات عن كثب لحين معالجتها.

وفي سياق متصل، عقد أعضاء حملة إزالة الأنقاض بحاضرة الدمام مؤخراً اجتماعاً بمقر المجلس البلدي لمناقشة مستجدات الحملة وخطة العمل بعد تمديد الحملة، وأسفر الاجتماع عن عدد من المخرجات، والتي كان من أبرزها زيادة عدد الآليات من 78 إلى 100، وزيادة النسبة المقررة للقضاء على الأنقاض من 80% إلى 85%، ووضع لوحات إرشادية وتوعوية بالمواقع المستهدفة، والعمل على أولوية أصحاب البلاغات عن مواقع الأنقاض، والمطالبة بتغيير موقع إحدى الكسارات لما تسببه من تشوه بصري، وكذلك مخاطبة فرع وزارة النقل بالمنطقة الشرقية لإزالة أنقاض و(صبيات) عند مجمع الكباري بالظهران.

يذكر أن الحملة تعتبر إحدى مبادرات المجلس البلدي لأمانة المنطقة الشرقية، بالتعاون مع أمانة المنطقة الشرقية والقطاع الخاص، وكانت مدتها أسبوعان، وتهدف إلى الحد من ظاهرة التلوث البصري بالحاضرة، وإيجاد بيئة صحية والحفاظ على جمالية المواقع العامة، وتوعية المواطنين، وتم تخصيص أربعة مواقع رئيسية للحملة في شرق ووسط وغرب الدمام، والخبر، وإنشاء حساب للحملة بموقع التواصل (تويتر) للتعريف بها، إلى جانب استقبال مشاركات وبلاغات الأهالي عبر هاشتاق (#شرقية_جميلة_بلا_أنقاض)، ووصل عدد البلاغات التي استقبلتها الحملة منذ انطلاقتها أكثر من 500 بلاغ، في حين تجاوز عدد الأنقاض التي تم رفعها 45 ألف متر مكعب.

مقالات ذات صلة

إغلاق