اعتماد أول مكتب بالسعودية يستقطب فعاليات الأعمال للعاصمة ..”اجتمع في الرياض”

نشر في: الأحد 20 مايو 2018 | 12:05 م
لا توجد تعليقات

اعتمد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض رئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة، إنشاء “مكتب اجتمع في الرياض”، تحت إشراف غرفة الرياض، ضمن أحد المبادرات المعتمدة لدى البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات التي تهدف إلى تمكين القطاع الخاص على مستوى المدن والمحافظات من تطوير أداء صناعة الاجتماعات.

 

وتتمثل المبادرة في تشكيل فرق عمل محلية برئاسة الغرف التجارية الصناعية ومرتبطة بأمراء المناطق لتقييم الوضع الراهن، وتحديد المشاريع التي تدعم البنية التحتية في صناعة الاجتماعات، ورسم الاستراتيجية التسويقية لاستقطاب فعاليات الاعمال الدولية التي تدعم رؤية المملكة 2030، وإعداد الخطط اللازمة بشكل يتكامل مع جهود الدولة في تطوير صناعة الاجتماعات وتسويقها خلال الفترة 2018 – 2020 .

 

وأوضح المدير التنفيذي للبرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات المهندس طارق عبدالرحمن العيسى أن مكتب “اجتمع في الرياض” هو أول مكتب يتم إنشاؤه على مستوى مناطق المملكة بجهود مثمرة ومميزة من الشركاء في الرياض بدعم من قبل سمو أمير منطقة الرياض، حيث سيسهم هذا المكتب في تسويق مدينة الرياض واستقطاب فعاليات الأعمال إليها، ومن المخطط إنشاء عدد آخر من المكاتب في جدة، والمدينة المنورة، والقصيم، وعسير، حيث شُكلت فرق عمل بقيادة الغرف التجارية الصناعة لإنجاز ذلك.

 

وأضاف أن هذه المكاتب تأتي مكملة لمهام التسويق التي يعمل عليها البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات بإشراف لجنته الاشرافية برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، بهدف تمكين القطاع الخاص في مناطق المملكة للإسهام في تطوير صناعة الاجتماعات السعودية وتسويقها وتعظيم استفادة القطاع الخاص منها.

 

وأشار العيسى إلى ما تتمتع به مدينة الرياض في مجال صناعة الاجتماعات السعودية وثقلها كونها العاصمة إذ تستحوذ على حصة مقدارها 48% من إجمالي إعداد فعاليات الأعمال التي تقام في المملكة، مبيناً أن مدينة الرياض حافظت على هذه الحصة خلال الخمس سنوات الماضية، وبلغ عدد الفعاليات التي أقيمت بمدينة الرياض في عام 2017م أكثر من 4850 فعالية بزيادة قدرها 16% مقارنة بعام 2016م، وتشمل هذه الفعاليات المعارض التجارية والاستهلاكية والتعريفية والخيرية، وكذلك الملتقيات والمؤتمرات والمنتديات والندوات، إضافة إلى المحاضرات وورش العمل والاجتماعات المؤسسية والدورات التدريبية.

 

وبين أنه بلغ عدد الحسابات المسجلة في البوابة الالكترونية للبرنامج من مدينة الرياض 2050 حساباً وهذا الرقم يمثل 49% من إجمالي الحسابات المسجلة في البوابة على مستوى المملكة، وذلك مع نهاية الربع الأول من عام 2018م، وتشمل 145 حسابا لمراكز المعارض والمؤتمرات والقاعات في الفنادق وغيرها، و 413 حسابا لمؤسسات تنظيم معارض ومؤتمرات، و 256 حسابا لجمعيات مهنية وعلمية وخيرية ومراكز التدريب، و1192 حسابا لمؤسسات القطاع الخاص.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق