محافظ صامطة يؤدي صلاة الميت على الشهيد الحمدي وينقل تعازي القيادة

نشر في: السبت 05 مايو 2018 | 08:05 م
لا توجد تعليقات

أدّى محافظ صامطة محمد بن ناصر بن لبدة، بعد صلاة عصر اليوم صلاة الميت على الشهيد رقيب أول علي محمد حوذان حمدي، أحد منسوبي القوات البرية، الذي استشهد خلال أداء عمله بالحد الجنوبي بمحافظة الطوال بمنطقة جازان ودفن بمقبرة قرية الحقلة، بمركز القفل التابع لمحافظة صامطة.

 

ونقل محافظ صامطة تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان وأمير منطقة جازان محمد بن ناصر بن عبدالعزيز ونائبه الأمير محمد بن عبدالعزيز لوالد وأسرة شهيد الواجب، سائلاً الله تعالى أن يتقبله من الشهداء.

 

من جانبهم عبر ذوو الشهيد عن فخرهم واعتزازهم باستشهاد ابنهم في ميدان الشرف، وجددوا العهد والولاء للقيادة الرشيدة وبذل كل ما يضمن حفظ أمن الوطن واستقراره.

 

وأدى الصلاة مع محافظ صامطة رئيس مركز القفل نزار بن معدي التركي ومدير إدارة الأوقاف والمساجد بصامطة وقائد سرية الشهيد ورئيس مخفر شرطة القفل وعدد من المشايخ والضباط والمسؤولين .

5aede1b875048

5aede1b880c8f

5aede1bb68cb7

5aede1be7946f

مقالات ذات صلة

إغلاق