أمير الرياض يرعى حفل تخريج طلبة جامعة الفيصل ..الأربعاء

نشر في: الإثنين 02 أبريل 2018 | 11:04 ص
لا توجد تعليقات

يرعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض ، بعد غدٍ الأربعاء حفل تخرج دفعة من طلاب جامعة الفيصل وطالباتها في كليات إدارة الأعمال ، الهندسة ، العلوم ، الدراسات العامة وكلية الطب ، كلية الامير سلطان للإدارة بجدة ، وذلك في قاعة الأميرة هيا بنت تركي بمقر الجامعة في الرياض .

 

وتشمل الدفعة 205 طالبات و 130 طالباً في إدارة الأعمال والهندسة و 26 طالباً من كلية الامير سلطان للإدارة بجدة وتتواصل الاحتفالية يوم الخميس 19 رجب 1439 ، لتخريج 153 طالبة و89 طالباً من كلية العلوم والدراسات العامة وكلية الطب.

 

وأعرب رئيس جامعة الفيصل الدكتور محمد آل هيازع ، عن شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الامير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض على رعايته ،مؤكدا أن الجامعة تفخر أن تزف للوطن 620 شاباً وفتاة تسلحوا بالعلم والإيمان للانخراط في منظومة التنمية الوطنية، مشيراً إلى اهتمام سموه بمنابع المعرفة التي تضفى التميز على التعليم العالي في المملكة، وتعطي العاصمة الرياض رونقها.

 

وقال آل هيازع : هذا الفوج الشبابي يدخل سوق العمل مع إطلالة ” رؤية المملكة 2030 ” ، التي تفتح فرصاً واسعة للشباب في مختلف القطاعات.

 

ولفت إلى أن خريجي” الفيصل ” من الجنسين ، يخطون خطواتهم الواثقة حيث تم إعدادهم برؤى تستشرف المستقبل ، وقد نالوا الحظ الأوفر من أحدث العلوم ، مستفيدين من الشراكات العالمية والمحلية التي أقامتها الجامعة في البحوث والتدريب.

 

من جانبها قالت الأميرة الدكتورة مها بنت مشاري بن عبدالعزيز وكيلة جامعة الفيصل للتّطوير والعلاقات الخارجيّة، إن ” الفيصل ” برسالتها وسياساتها وخططها وبرامجها المواكبة لمستجدات التنمية وحاجة الوطن من الطاقات البشرية المؤهلة، أصبحت الجامعة ولله الحمد من مؤسسات التعليم العالي التي لها حضورها الفاعل والمميز في المملكة والمنطقة ، بل عالمياً.

 

وأشارت إلى أن ” معرض التوظيف ” الذي تنظمه الجامعة سنوياً بات مؤشراً لإقبال القطاعين العام والخاص على مخرجات الفيصل ، حيث أصبح المعرض ساحة لتنافس سوق العمل للفوز بخريجي الفيصل .

 

وبينت أن من أفضل القيم التي ترسخها ” الفيصل” أن الخريجين يظلون على علاقة ممتدة مع جامعتهم من مختلف المواقع التي يشغلونها .

 

وجامعة الفيصل مؤسسة علمية بحثية انطلق التخطيط لها عام2002م بمبادرة من مؤسسة الملك فيصل الخيرية، وإسهام مجموعة مميزة من الشركات المحلية والدولية.

 

ومنذ البداية تبنت الجامعة نهج الالتزام بالمعايير العالمية للجودة، والتأهيل العالي للطالب من خلال الدراسة الأكاديمية والتدريب والبحث العلمي.

 

وللجامعة مجلس أمناء يمثله مؤسسون محليون وعالميون. ومقر الجامعة في وسط الرياض بحي المعذر. وفرص الالتحاق بالجامعة مفتوحة للسعوديين وغيرهم.

مقالات ذات صلة

إغلاق