مؤسسة مسك الخيرية تطلق برنامج “كلنا أون لاين” بتعليم جازان

نشر في: الأحد 15 أكتوبر 2017 | 07:10 م
لا توجد تعليقات

انطلق صباح اليوم الأحد في مدارس تعليم جازان برنامج الثقافة الإلكترونية “كلنا أون لاين” والتي تنفذه مؤسسة الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز “مسك الخيرية” بالتعاون مع وزارة التعليم، ودعم “GOOGLE”.

 

ويهدف البرنامج إلى التعريف حول الاستخدام الآمن والإيجابي للإنترنت، إضافة لتعزيز الممارسات المثلى بين أوساط الطلاب والطالبات خاصة فيما يتعلق بالتعامل مع الإنترنت بذكاء وأمان، ويستمر البرنامج لمدة 4 أيام ابتداء من اليوم الأحد وحتى الأربعاء الموافق 29/1/1439هـ، بالتنسيق مع إدارة التخطيط بالإدارة العامة للتعليم بمنطقة جازان.

 

وينفذ البرنامج في كل من مدرسة المتوسطة الأولى والثانية بمكتب التعليم وسط جازان وابتدائية الدغارير بمكتب وسط جازان والمتوسطة الثانية بمكتب التعليم المسارحة والحرث والابتدائية الأولى بمكتب التعليم أبوعريش.

 

وأوضح مدير إدارة التخطيط والتطوير الدكتور محمد بن أحمد آل مطهر بأن البرنامج يسعى إلى غرس أساليب التصفح الآمن عند الطلاب ، وحثهم على نشر الإيجابية من خلال أساليب تدريبية تفاعلية توضح لهم الطرق المثلى للاستخدام الآمن لمواقع وتطبيقات الأنترنت ، وكذلك الأدوات المتاحة للبحث عن المعرفة واكتسابها ، ومن ثم طرق توظيفها للمساهمة في الطرح الإيجابي ، وإثراء المحتوى المفيد والهادف ، موضحاً أن البرنامج يستهدف الطلاب والطالبات الذين تتراوح أعمارهم بين (9-14) ويدرسون في المرحلة الابتدائية العليا والمرحلة المتوسطة ، بهدف معرفة المقصود بالإنترنت والمصطلحات ذات الصلة ومناقشة الهدف من التصفح الآمن للإنترنت وأفضل الممارسات لاستخدام الانترنت وحماية الخصوصية .

 

كما نُفذ البرنامج بالتزامن مع مدارس البنين بمدرسة المتوسطة الثانية بمدينة جيزان “بنات” وبحضور المساعدة للشؤون التعليمية الأستاذة رحاب مسلم التي رحبت بفريق العمل وحاثة الطالبات على الاستفادة من البرنامج ومقدمة شكرها لفريق العمل على ما يقدمه من معلومات تفيد الطالبات في حياتهم اليومية لا سيما مع وسائل التقنية الحديثة.

 

الجدير بالذكر بدأت ورشه التدريب للطالبات في يومها الأول بمدة زمنية بلغت 50 دقيقة سلط خلالها الضوء على معرفة المقصود بالإنترنت والمصطلحات ذات الصلة ومناقشة الهدف من التصفح الآمن وتعريف الطالبات بالأساسيات الصحيحة لاستخدام الانترنت وتطبيقاته وكيفية الاستفادة منه بطرق تفاعلية حيّة في خطوة من شأنها الحد من الأمية الرقمية وتأصيل التصفح الآمن للإنترنت والنشر الإيجابي للمحتوى والتفكير الجيد قبل المشاركة والتعرف على كيفية تمييز عمليات الاحتيال على الإنترنت وحماية الخصوصية والإلهام والمتعة أثناء التعلم.

IMG-20171015-WA0037

IMG-20171015-WA0036

IMG-20171015-WA0034

 

مقالات ذات صلة

إغلاق