تنشر الأمل من أجل الحياة .. شريفة الحقباني سفيرة محاربي السرطان

نشر في: السبت 01 أغسطس 2015 | 11:08 ص
لا توجد تعليقات

“الحياة حلوة بس بشوية أمل” .. عبارة ترددها سفيرة محاربي السرطان شريفة الحقباني دائماً وجعلتها شعاراً لها في هذه الحياة .

 

 شريفة طفلة مصابة بسرطان الدم ( لوكيميا) بدأ معها المرض قبل عام وبدأت رحلة العلاج في مستشفى الملك فيصل التخصصي ولم تحزن أو تيأس لإصابتها، ورددت أن الله إذا أحب عبداً إبتلاه .

 

تحدت إصابتها ولم تجعلها عائقاً لها بل أصبحت تكتب قصتها يومياً لتكون محفزاً لمرضى السرطان لبدء حياتهم ومحاربة المرض بعزيمة وقوة وإصرار .

 

تشارك شريفة الحقباني أسرتها ومتابعينها يومياً مراحل علاجها ،فتجد منهم كل الدعم والتحفيز وزرع الحماس والإيجابية وأنها ستتغلب على هذا المرض بإذن الله .

 

شاركت شريفة في فعاليات مركز الملك سلمان الإجتماعي ومبادرة سند الخيرية ومجموعة (متعافي ) وحكت قصتها وقدمت نصائحها للمرضى بالتفاؤل وزرع الأمل بداخلهم ولا يضعفوا أو يحزنوا فالتأثير النفسي الإيجابي هو العلاج الأول  ، وكانت تلك المشاركات تزرع بداخلها قوة أقوى للتغلب على الألم . كما تم استضافتها  في العديد من البرامج على عدد من القنوات التلفزيونية .

 

تتمنى شريفة أن تصبح نفسيات الجميع جميلة, وأن يبتعدوا عن العصبية وسوف يشفون بإذن الله وتضرب من نفسها مثالاً مشرف وجميل للتفاؤل وأنها تثق بأنها ستشفى بإذن الله قريباً .

 

كان لشريفة حلم حضور مباراة رسمية لنادي الهلال وتحققت هذه الأمنية عبر برنامج ( أمنيتي ) بالتنسيق مع نادي الهلال والرئاسة العامة لرعاية الشباب بجدة ورابطة دوري المحترفين ونزلت شريفة لأرض الملعب وأخذت صور تذكارية وتم تقديم لها مجسم درع ملعب الجوهرة كهدية .

IMG_1674

IMG_1682 (1)

IMG_1680

IMG_1679

IMG_1678

IMG_1675

IMG_1673

IMG_1672

 

IMG_1669

IMG_1667

IMG_1666

مقالات ذات صلة

إغلاق