مواطن يكرم ممرضة فلبينية لازمت والدته حتى وفاتها

نشر في: الثلاثاء 12 مايو 2015 | 02:05 م
لا توجد تعليقات

كرّم المواطن ناصر القحطاني الممرضة الملازمة لوالدته -رحمها الله- بحضور السفير الفلبيني لدى المملكة عزالدين تاجو الأربعاء الماضي في مقر سفارة بلادها بالرياض.

 

وقال القحطاني في كلمة خلال حفل التكريم: “تحية سلام ونحن اليوم نكرم سيدة من دولة الفلبين نظير أخلاقها الرفيعة التي عكستها بجهد وتميز فكان لزاماً علينا أن نبادل هذا النبل بما يستحقه من حفاوةٍ تقديرا لإنسانيتها”، مضيفاً أن “الأخلاقيات الإنسانية ليس لها حدود، ونظل نشترك بها جميعاً، ونحن إذ نقدم لكم شكرنا وتقديرنا وللشعب الفلبيني عامة لما يعكسه هذا الشعب في فن أخلاقيات التعامل الإنساني في أرض المملكة، ونقدم الشكر أيضاً فكل الحب والتقدير وخالص الأمنيات لسعادتكم ولها، وسيظل هذا النموذج مثالا يحتذى به في مسارب الحياة الإنسانية”.

 

ووصف القحطاني الممرضة المكرمة بالأمينة بأخلاقها وخلقها، مما جعل تكريمها وتوديعها سالمة إلى وطنها الفلبين حق علينا آملين أن نكون قد أوفيناها حقها.

من جهته، أشاد السفير الفلبيني بتكريم القحطاني لممرضة والدته، مؤكداً أن ذلك أنموذجاً يحتذى به لعلاقة العامل بصاحب العمل، وأن هذه الخطوة سيكون لها انعكاساً إيجابياً.

 

فيما قدم القحطاني عدداً من الهدايا العينية والمالية للممرضة، كما قدم درعاً تذكارياً للسفير الفلبيني.

 

الجدير بالذكر أن الممرضة أعلنت إسلامها عقب استقدامها للعمل في المملكة.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق