الرحيل .. الموجع

نشر في: الإثنين 30 مارس 2015 | 12:03 م
تعليق واحد

عجبا ..لهذه الحياة تعطينا الكثير وتأخذ منا الأكثر
فحين تتسلل يد الموت .. لمن عشقنا وجودهم
وتنتشلهم .. بلا سابق إنذار .. يكن الألم موجع
بالأمس .. كنا معهم نبتسم، ونتحدث ،ونعيد شريط الذكريات ،ونرسم للصداقه أجمل وجه ونبحر بسفينة الاحلام إلى شواطيء الوفاء .
نضحي، ونقدم المشورة والعون، ونودع اسرارنا لبعض، نخطط للمستقبل ،ونشكو قسوة الزمان .. تارة نضحك وتارة نبكي
وتقف الدموع حائرة وتبقى نظرات الحزن لتقول:
غداً سيكون لنا موعد مع القدر..!
أعي تماما..
إن هذه الحياه ممر للآخره..
ولكن ..
تأبى دموعي أن تتوقف ويحزن قلبي على فراق من كانت لي نعم الصديقه والأخت .
ويعجز لساني ويجف قلمي وتبقى الأرواح معلقه برب السماء تلهج بالدعاء لهم

“ربي ارحمها واسكنها فسيح جناته”

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “الرحيل .. الموجع”

  1. رحم الله تلك الروح واسكنها فسيح جناته ونور قبرها وابدلها دار خيرا من دارها وغفرذنوبها وسع مدخلها فلنؤمن بإن هكذا هي الحياة نسعا لأجلها وفي غفلة سنتهي كل شيء قلم جمييل كلام من القلب فهنئا لها صديقه مثلك فهي لم تمت فأنتي ساعيه للخير من أجلها **

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق