جلسة حوار في مكتبة ( نوبل ) بمناسبة اليوم العالمي للطفل

نشر في: الجمعة 21 نوفمبر 2014 | 05:11 م
لا توجد تعليقات

أقيمت مساء أمس الخميس السابع والعشرين من محرم ١٤٣٦ بمكتبة نوبل بالتعاون مع مؤسسة كادي ورمادي للنشر والتوزيع وإذاعة ألف ألف بجدة جلسة حوار بعنوان “الكتابة الفعالة للطفل والتحديات”، وذلك تزامناً مع يوم الطفل العالمي الذي يحتفل به العالم في العشرين من نوفمبر كل عام   .    

وقد استضافة المكتبة نخبة من رواد الكتابة والأدب في مجال أدب الطفل وهم الأستاذة ريما الكردي معلمة ومدربة قرائية معتمدة من منظمة البكلوريا الدولية والدكتورة أروى داود خميّس أستاذة جامعية وكاتبة في مجال أدب الأطفال والأستاذة عائشة ديب باحثة وكاتبة وشاعرة في أدب الأطفال والأستاذ عبد الله الجمعة محاضر ومستشار قانوني ومؤلف للكتب الأكثر مبيعاً والمهندس تركي خان مدير ماركة عالمية في منطقة الخليج وصاحب حساب #أوقاتنا معهم Quality_k ،وتناول الحوار المحاور التالية ،بدأت الأستاذة ريما بالحديث عن معايير الكتابة للطفل  وكيف يكون الشكل والمضمون ثم ذكرت الدكتورة أروى  مراحل  التطور من هاو إلى كاتب وأنه لابد من البحث والإجتهاد للوصول بالأدب إلى غايته ،يليها الأستاذة عائشة تحدثت عن منظومة القيم في قصص الأطفال مشيرة إلى ضرورة التدرج في عرض القيم المجتمعية للطفل حتى يتمكن من استيعابها وقالت أن من أفضل الوسائل في تعليم اللغة العربية هو التعلم عن طريق الأدب ، بعد ذلك تكلم الأستاذ عبد الله الجمعة عن معايير الكتابة وكيف يمكن أن يصل الإنسان من الإحتراف إلى العالمية وعن تجربته مع الكتاب، أما المهندس تركي خان فتحدث عن طرق تفعيل الكتابة في حياة الطفل في زمن التحديات وركز على أنه يمكن الإستفادة من التقنيات الحديثة لتحفيز الأطفال في القراءة ، وبين عدة طرق ووسائل يمكن الإستفادة منها لكسر حاجز الملل من قراءة الكتب واستمر الحوار قرابة الساعتين ثم أختتم  بأسئلة الحضور حول أدب الأطفال ، وكيفية التعامل مع الفئات العمرية المختلفة لتحفيزهم على القراءة وكيفية إختيار الكتب المناسبة . 

               IMG_0201 (1)

             IMG_0202

 

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

إغلاق