ترسم في مخيلتها الزوايا قبل أن تقرر التقاط الصورة ..!

نشر في: الإثنين 29 سبتمبر 2014 | 07:09 م
3 تعليقات

رافقتها الكاميرا منذ الصغر .. فعرفت أسرارها وأدركت زواياها .. وعشقت كل لقطاتها ، فذلك الحب لم يأتي من فراغ وبجانبها أحد عمالقة التصوير الفوتوغرافي محمد كناني وأحد الكوادر المبدعة في الصحافة السعودية ، فقد اكتسبت منه هذا العشق الذي كبر فيها وأتسعت مساحاته أمامها بجنون التقنية الحديثة ، أنها المصورة ..ايمان محمد كناني ، فقد حققت نجاحاً كبيراً في المعارض الفنية المدرسية  بمختلف مراحلها التعليمية ، لكنها لم تكتفي بذلك بل سعت إلى تطوير تلك الموهبة من خلال ألتحاقها في العديد من الدورات الخاصة بفن التصوير الفوتوغرافي ودورات البرامج الحاسوبية المعالجة للصور، حتى أتقنت الكثير منها خاصة برنامج الفوتوشوب الذي تستخدمه في المعالجة الصورية وكل ذلك بدعم وتشجيع من الأهل .

 

إيمان 5

لتنطلق مسيرتها الإبداعية من خلال المشاركات الإعلامية حتى حققت العديد من المراكز المتقدمة وحصدت الشهادات التقديرية والجوائز المعنوية والمادية ، حيث حصلت على المركز الثالث في مسابقة ( وطني الحبيب) والذي أقيم في جامعة الملك عبدالعزيز لعام 1434 هــ ، كما تصدرت المركز الأول في مسابقة أفضل صورة تراثية لعام 1435هــ ، وشاركت في معرض جدة الإنسان والمكان برعاية جمعية الثقافة والفنون لعام 1433 هــ والمقام في مجمع العرب وبرعاية معهد المستقبل العالي ،كما شاركت في احياء السهرة الثقافية التي نظمها القسم الثقافي في القنصلية الفرنسية لتنقل بعدستها جمال الوطن وتراثه إلى أوروبا معتبرة التصوير أحد وسائل نقل ثقافات وحضارات الشعوب .

وقد دعت كناني جمعية الثقافة والفنون إلى رعاية المواهب ودعمها ، وأن تكون الأرض الخصبة التي تنمو فيها تلك الكوادر المستقبلية .

إيمان كناني مازالت تتطلع إلى العالمية من خلال عدستها الصغيرة ليشاهد العالم تراث الوطن بروح أبنائه ، فلكل نجاحاً تقدير ولكل إبداعاً فخراً يستحق أن يكون من عالم ( مبدعات سعوديات ) .

إيمان 1

 

إيمان 3

 

إيمان 2

 

 

 

قراءة | جميلة الصطامي 

مديرة التحرير 

مقالات ذات صلة

3 آراء على “ترسم في مخيلتها الزوايا قبل أن تقرر التقاط الصورة ..!”

  1. اشكر لك ذوقك في انتقاء الكلمات المعبرة عني بكل ماتحمله تلك الكلمات من معاني
    سعدت بالعمل معك ودعمك لي من خلال اختيارك لي من ضمن العديد من الفتيات العاشقات للتصوير
    سلمت يمناك ويمنى من عمل على هذه القراءة
    توقفت لدي الكلمات مقابل كلماتك فائقة الروعة ❤️

إغلاق