موجز

8 نصائح من “الغذاء والدواء” لاختيار أعلاف الإبل وسلامة تخزينها     “تقنية جدة” تستقبل 1700 متدرب مستجد للفصل التدريبي الثاني     طوارئ المرافق الصحية بالمدينة تستقبل 270 حالة بسبب موجة الغبار     “هيئة الترفيه” توضح حقيقة ما حدث في فعالية شارع النور بحائل     الأمير الدكتور منصور بن متعب يحضر مراسم تنصيب رئيس ليبيريا ..غداً     إحباط تهريب أكثر من نصف طن حشيش بالمناطق الجنوبية     رئيس “الهيئات” يوجه ببدء دراسة حول أثر مواقع التواصل في نشر الإرهاب     جامعة الملك خالد تفتح باب القبول في 30 برنامجا للماجستير والدكتوراه     برامج تدريبية وتأهيلية لدعم توطين 12 نشاطاً في الحدود الشمالية     السفارة السعودية في أستراليا تجدّد تحذيرها مع استمرار حرائق الغابات     6530 سعودياً وسعودية سجلوا في بوابة “العمل الحر “     “وزير الطاقة”: معروض النفط الصخري لا يبعث على القلق     تسرُّب غاز ووميض لحظي يهشمان واجهة مطعم ويصيبان 5 بالرياض     “العيسى” مهنئاً بالفصل الدراسي الثاني: متفائلون ببداية جادة ومنضبطة     خادم الحرمين الشريفين يصدر أمرًا بتأمين منزل وسيارة للمواطن “النعمي”     طقس الأحد.. رياح مثيرة للأتربة والغبار على 5 مناطق     مهرجان الزيتون يختتم فعالياته بـ 152 ألف زائر ومبيعات تجاوزت 11 مليون ريال     إمارة الباحة: السرعة الزائدة و”الانحراف” وراء حادث “ميكروباص” العمالة     “الزهراني” ممتاز مع مرتبة الشرف الأولى في الصحافة والإعلام من جامعة جازان     ​”الفضلي”​ يكشف عن إنشاء ٩ محطات تحلية مياه جديدة بالبحر الأحمر     المركز الوطني لقياس أداء الأجهزة العامة يدشن موقعه الإلكتروني وحسابه في تويتر     نجاح عملية جراحية معقدة لإزالة ورم سرطاني من وجه لمريض خمسيني     طلاب وطالبات المملكة يبدأون غدًا أول أيام الفصل الدراسي الثاني     جموع المصلين تشيع جثمان شهيد الواجب “الزهراني” بالباحة     النصر يكسب النهضة ويتأهل لربع نهائي كأس الملك     القادسية يقصي الهلال بهدف “بيسمارك” ويتأهل إلى دور الثمانية     بتوجيه من النائب العام .. القبض على شاب تحرش “لفظياً” بفتاة في المدينة     “اتحاد القدم”: السماح للاعب بالمشاركة مع فريقين مختلفين في كأس الملك     فيفا: تعيين لجنة تسوية للاتحاد الكويتي لكرة القدم     وزير المالية يدشن منصة “اعتماد” الرقمية للخدمات الإلكترونية ..غداً     نصف مليون مستفيد من الخدمات الصحية في فعاليات الحديقة الثقافية     الخطوط الحديدية توضح واقعة سقوط أحد الجسور على قطار شحن     700 ألف طالب وطالبة تستقبلهم مدارس جدة.. غداً     “صحة المدينة” توجه أقسام الطوارئ لاستقبال حالات الربو     “أبا الخيل”: عدم صحة منح المواطنة المتزوجة بأجنبي “عاطل” ضماناً اجتماعياً     “هلا سعودي” يجذب 13 ألف زائر على واجهة الخبر خلال ثلاثة أيام     “البيئة”: تسجيل حالة إصابة بإنفلونزا الطيور في بريدة     هيئة الاتصالات تلزم الشركات بتصحيح بعض الباقات والعروض الترويجية     محاكم التنفيذ تستقبل 51 ألف طلب لاستعادة 23 مليار ريال الشهر الماضي     قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًا أطلق باتجاه نجران وتدمره    
915 مشاهدة
0 تعليق

د. الحامد يجيب لـ بروفايل : القضية متشعبة يجب طرحها إعلامياً

فتاة تتساءل : مـن يـخرجني من سـجن الـعنوسة ؟!

د. محمد الحامد
A+ A A-
متابعة | خالد أبوراس

بروفايل .. ضفة تستريح عليها القلوب اللاهثة والأحاسيس المرهقة ولحظة بوح ..

نستجمع فيها مشاعرنا المبعثرة بمساعدة المختصين في جسر للتواصل يمتد بيننا ..

وصلتنا هذه الرسالة على بريد الصحيفة من ع.ف.العمري تقول فيها :

ـ أنا فتاة في الثلاثين من عمري دخلت عالم العنوسة من اوسع ابوابة بعد ان تكرر رفض والدي لكل من يتقدم لخطبتي لانه يضع سقفا للمهر لايتوفر لدى الكثيرين من شباب اليوم .. ومع مرور الزمن اشعر ان فرصتي في الزواج تتضاءل يوما بعد يوم .. واخيرا بدأ اليأس يطرق ابوابي بعد ان تمادى والدي في جشعه كأنني لازلت مراهقة بينما العمر لاينتظر احدا .. ولا ادري هل يتنازل ام انه سيسدر في غيّه وشرهه للمال حتى اكون في عداد العواجيز اللواتي فقدن فرصتهن في الزواج تماماً .. حاليا اعاني من حالة اكتئاب شديدة وشعور مستمر بعدم الثقة بالنفس .

ـ نقلنا هذا السؤال إلى استشاري الطب النفسي الدكتور محمد الحامد وقال لــ بروفايل القضية متشعبة ويجب طرحها إعلامياً وقضية العنوسة متداخلة ومتعددة الأسباب فهناك عوامل ذاتية ترتبط بالشباب والفتاة فالشباب قد يعاني من قصور ذاتي في تقدير الامور المصيرية كالزواج مثلا : فهو يجد صعوبة في معظم الاحيان وبالتحديد في موضوع الزواج ، فالبعض قد يفضل الاقتران بفتاة اجنبية لاعتقاده الخاطىء بانها الأفضل ، والحال بالنسبة للفتاة فهي في الغالب ترسم لنفسها صورة مثالية خيالية تتعدى بها الواقع الذي سيفرض نفسه في نهاية المطاف عندها تكون الصدمة قاسية الوقع على نفسيتها مع تقدم اول خاطب وهو لايتوافر فيه ما ماكانت تحلم به فترفضة وترفض غيره ممن هم مثله ، ويبقى الأمل في ان يطرق الباب خاطب آخر وقطار العمر يسير مسرعا وهي حبيسة احلامها وآمالها ، ومن العوامل الاخرى مدى وعي المجتمع اذ ان المجتمع يلعب دورا بالغا في هذا المجال الاجتماعي فهناك موروثات وظواهر تخالف تعاليم ديننا الحنيف كغلاء المهور وكثرة تكاليف الزواج ..

وبما ان قضية العنوسة قضية متشعبة كما اسلفت لذلك تتعدد الجهات المسئولة عنها فلكل دوره من الجهات التالية :

اولا : المؤسسات التعليمية وبالتحديد المعلمين والمعلمات في المدارس .

ثانيا : أئمة المساجد وضرورة توعية افراد المجتمع .

ثالثا : طرح قضية العنوسة كمشكلة اجتماعية من قبل المختصين عبر وسائل الإعلام المسموعة والمرئية .

 

بروفايل على مودك:

التعليقات غير مفعلة

احدث التعليقات
  • الاكثر قراءة
  • الاكثر تعليق
  • الاكثر ارسالا

فتاة تتساءل : مـن يـخرجني من سـجن الـعنوسة ؟!

ارسل "اسم الموضوع" لصديقك.. اكتب بريد صديقك وارسل

ارسل رسالة لرئيس التحرير

جميع الحقول مطلوبة