للتأكد من التقيد بإجراءات الشروط الصحية للحد من انتشار كورونا

هيئة المهندسين بالجبيل تنهي عملية تقييم مساكن العمال بالشرقية

نشر في: الأربعاء 27 مايو 2020 | 03:05 م
لا توجد تعليقات
بروفايل ـ الجبيل

أنهت اللجنة التنسيقية للهيئة السعودية للمهندسين بالجبيل عملية التقييم لمساكن العمال والتأكد من التقيد والالتزام بإجراءات الشروط الصحية، لمساكن العمالة في المنطقة الشرقية.

يأتي ذلك ضمن مبادرة وزارة الشؤون البلدية والقروية لتقييم مساكن العمال للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقال عضو اللجنة المشرف العام على المباني التابعة لأمانة المنطقة الشرقية المهندس بندر الزنيد: هذا العمل لم يكن لينجز لولا تعاون المهندسين وتكاتفهم وإحساسهم بالمسؤولية الاجتماعية والوطنية تجاه وطنهم.

وشكر رئيس اللجنة التنسيقية للهيئة السعودية للمهندسين والمشرف على المبادرة بالمنطقة الشرقية المهندس نايف السهلي، زملاءه المهندسين والمهندسات الذين تطوعوا لإنجاز المهمة رغم الظروف المحيطة بهم، وفي ساعات محدودة في ظل حظر التجول بالإضافة إلى دوامهم الرسمي.

وثمّن دعم واهتمام رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للمهندسين المهندس سعد الشهراني؛ لإتاحة هذه الفرصة الوطنية للمهندسين والمهندسات لوضع بصمتهم للإسهام في الحد من انتشار فيروس كورونا.

وأكد “السهلي” أن المبادرة استعانت بخبرات الهيئة للإسهام مع أعضاء اللجان لتقييم مساكن العمالة والتأكد من التقيد والالتزام بإجراءات الشروط الصحية لمساكن العمالة في المناطق والمحافظات وزيارتها وتقييمها وحصرها.

يُذكر أن مبادرة تقييم مساكن العمال للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد التي يترأسها وزير الشؤون البلدية والقروية المكلف، وعضوية كل من وزير الصناعة والثروة المعدنية “نائباً للرئيس”، ووزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، وممثلين من وزارات “الداخلية، والصحة، والتجارة”، والهيئة الملكية للجبيل وينبع، والهيئة السعودية للمدن الصناعية قد كلفت لجنة المهندسين بالجبيل بالإشراف على المبادرة بالمنطقة الشرقية، وذلك لتقييم 238 مبنى تم تسجيله من ملاكها كتبرع أو للإيجار، وقد تم إتمام عملية التقييم من قبل المتطوعين من الهيئة العاملين ضمن اللجان الميدانية المشكلة لكل منطقة، في وقت قياسي وكفاءة عالية، بما شمل القيام بأعمال التقييم والفحص والتفتيش على مساكن العمالة.

مقالات ذات صلة

إغلاق