في تخصصات الخطوط الحديدية

“سرب” يوقّع ٧ اتفاقيات دولية ترفع الدرجة العلمية للمتدرب السعودي

نشر في: الأربعاء 11 سبتمبر 2019 | 02:09 م
لا توجد تعليقات
بروفايل ـ الرياض

سعيًا من المعهد السعودي التقني للخطوط الحديدية “سرب” لتحقيق توجيهات القيادة الرشيدة برفد صناعة الخطوط الحديدية في المملكة بالكفاءات الوطنية الشابة المؤهلة، وحيث تَشَرّف طلاب المعهد ومنسوبوه بزيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع لمقر المعهد بمدينة بريدة في منطقة القصيم خلال نوفمبر من العام ٢٠١٨م، بما يؤكد حرص قيادة المملكة ودعمها لهذه الصناعة الهامة وبما يجدد التأكيد على ريادة المملكة في صناعة الخطوط الحديدية على مستوى المنطقة، وقّع المعهد السعودي التقني للخطوط الحديدية “سرب” ٧ اتفاقيات دولية هامة مع عدد من الجهات الدولية المعتمدة وذات الخبرة الكبيرة في المجالات الفنية، ودقيقة التخصص في صناعة الخطوط الحديدية.

وفي هذا الصدد، أوضح مدير عام المعهد السعودي التقني للخطوط الحديدية المهندس عبدالعزيز الصقير، أن الاتفاقيات التي وقّعها المعهد شَمِلت اتفاقيات تدريبية وأكاديمية لتعزيز تخصصات فنية متعددة؛ ومنها: صيانة البنية التحتية، وصيانة وتشغيل الإشارات والاتصالات والتحكم، وصيانة العربات والقاطرات، وإدارة وتشغيل المحطات وخدمات المسافرين والشحن، وإدارة تقييم المخاطر في النقل “السككي” الأمن والسلامة المهنية في السكك الحديدية، والعديد من المهارات الفنية والتشغيلية الحيوية؛ انطلاقًا من حرص المعهد على تعزيز شراكته الدولية مع مؤسسات أكاديمية دولية متخصصة في تأهيل العاملين بصناعة الخطوط الحديدية حول العالم.

وبيّن “الصقير” أن “سرب” نجح -بفضل الله- في توقيع اتفاقيات مع مؤسسات أكاديمية وتدريبية، لها مكانتها المرموقة دوليًّا؛ حيث وقّع المعهد مع شركة آديف الإسبانية، أحد الشركات المتحالفة لتشغيل مشروع قطار الحرمين السريع والمالكة للبنية التحتية لشبكة الخطوط الحديدية في أسبانيا، وأكاديمية شركة “دوتشيه بان” الألمانية المتميزة دوليًّا بتقديم الدورات والبرامج التطويرية في المجالات الفنية والمهنية والسلامة، وشركة “تي يو ڤي رايلاند” الدولية والرائدة في تقديم الاختبارات المستقلة والتفتيش؛ لضمان الجودة الأمن والسلامة؛ حيث تُقدم العديد من الشهادات في مجالات الجودة ونقل المواد الخطرة، ووقّع “سرب” مع المجلس البريطاني لامتحانات السلامة والصحة المهنية، ويعتبر المجلس منظمةً دولية متخصصة في تقديم العديد من الشهادات الاحترافية في مجالات السلامة والصحة المهنية؛ ومنها: شهادة المجلس البريطاني لامتحانات الصحة والسلامة المهنية NEBOSH وشهادة التحكم والسيطرة على المواد الخطرة على الصحة COSHH، كما وقّع المعهد مع جامعة بيرمنجهام البريطانية -ممثلة في قسم هندسة القطارات- ووقّع المعهد كذلك مع كلية القطارات السريعة في بيرمنجهام والتابعة لمركز أبحاث الخطوط الحديدية في جامعة بيرمنجهام، وأكاديمية الخطوط الحديدية بجنوب أفريقيا، وهي أكاديمية متخصصة في مجال صناعة الخطوط الحديدية، وتتبع لشركة ترانزنت الخطوط الحديدية الجنوب أفريقية، وتقدم هذه الأكاديمية العديدَ من البرامج التدريبية القصيرة المتخصصة في مجال صناعة الخطوط الحديدية.

وحول أهمية هذه الاتفاقيات، بيّن “الصقير” أن استراتيجية معهد “سرب”، تتخذ من الارتقاء بكفاءة المعهد أولوية، ويعزز مكانته الإقليمية بأن يكون جهة معتمدة دوليًّا لتقديم دورات فنية نوعية ومتقدمة لتأهيل الكادر التدريبي والمتدربين في سرب والكوادر الفنية العاملة مع الشركات ذات العلاقة، وكذلك لتفعيل التجسير مع بعض الأكاديميات الدولية المذكورة لتؤهل “سرب” وترقي المؤهل الفني الذي يقدمه حاليًا دبلوم المستوى الثاني والثالث إلى المستوى الرابع والخامس والسادس المهني في صناعة الخطوط الحديدية، والمعتمد في النظام الأوروبي والبريطاني.

وأضاف “الصقير” موضحًا أن مثل هذه الاتفاقيات الدولية الهامة تؤهل “سرب”، وتمكّنه من الحصول على الاعتمادات الدولية لتقديم دورات نوعية في تخصصات الخطوط الحديدية؛ بما يواكب التوسع الكبير في حضور صناعة الخطوط الحديدية بالمملكة، وتدشين مشاريع عملاقة لا غنى عن العنصر الوطني الشاب في تشغيلها بأعلى المستويات من ناحية الكفاءة والسلامة.

واختتم “الصقير” بتقديم شكر معهد “سرب” إلى الهيئة العامة للنقل، والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني والشركة السعودية للخطوط الحديدية “سار”، وصندوق تنمية الموارد البشرية، وكل مَن ساهم في دعم مسيرة المعهد ونجاحاته؛ مؤكدًا أن الكفاءات الوطنية الشابة الجديرة بالتوطين تُسهم في تحقيق الاستدامة في صناعة الخطوط الحديدية، كما يسهمون في رفع الكفاءة، وتحقيق رؤية المملكة 2030 بتحويل المملكة إلى مركز لوجستي عالمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق