المخاض العذب

نشر في: الجمعة 19 يوليو 2019 | 04:07 م
تعليقان
بقلم | غزواء العرابي

صوتٌ ما….
بدايةً كالخشخشه …
شيءٌ أراه وآخرُ أسمعه
شيئاً..فشيئاً
صورةٌ مشوّشه
شبايبكُ تُدفع
أبوابٌ تقرع
بقوة لايستطيعها أي أحد …
نورٌ يلمع يسطع
طفل في أحضان أمه
والأم تسبّح
تدعو ..
والأب ينادي ياكريم
و طمأنينه!!!
حالٌ يثير الإعجاب

تمخّضت ..
والصورةُ تغيرت
صفت ..
هو المخاض العذب

وكانت ولادة الجمال …
يتنفس الكون عطراً
بزهرة الخيال
يهديء الأعصاب
والأطيار تزعرد
والعصافير تغرد
تتراقص الألوان
تجسّد الأفنان

اغتسلت ..تعطرت
تبخترت ..
حق لها…
مولودةالسحاب ..
هي الأرض وأمها السماء..
مفترقتان
وعلى مد النظر
يكون اللقاء..
تحتضنان حتى تغفيان
على ضوء القمر ..
وريحة المطر ..
تسطر الحلم المنتظر
بلون الكمال …
مبدعة أنا …
ولوحتي بريشتي هنا..

مقالات ذات صلة

رأيان على “المخاض العذب”

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق