يستمر لمدة 10 أيام ويتضمن عدة فعاليات تدعم الفرص الاستثمارية بالمنطقة

أمير المدينة يرعى انطلاق مهرجان الطرف للتراث والثقافة.. الخميس المقبل

نشر في: الأحد 17 مارس 2019 | 04:03 م
لا توجد تعليقات
بروفايل ـ المدينة المنورة

يرعى أمير منطقة المدينة المنورة رئيس مجلس هيئة تطوير المنطقة الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز مساء الخميس المقبل فعاليات مهرجان الطرف للتراث والثقافة في مركز الصويدرة وتستمر لمدة 10 أيام.

ويتضمن المهرجان مجموعة من الفعاليات والأنشطة، والتي ستقام على مساحة 150.000م2 بهدف إثراء تجربة السياحة بالمنطقة وإيجاد فعاليات تُلبي تطلعات أهالي وزوار المدينة المنورة، بالإضافة إلى تعزيز القيمة الاقتصادية والاجتماعية والحراك الثقافي على المستويين المحلي والإقليمي.

وتهدف هيئة تطوير منطقة المدينة من خلال المهرجان إلى جذب أكبر عدد ممكن من الزوار والسياح إلى منطقة المدينة المنورة، للتعريف بالمقومات السياحية بالمنطقة وإبراز المقومات التراثية والثقافية المرتبطة بالصحراء في محافظات المدينة المنورة وتعزيز مشاركة المجتمع المحلي في الأنشطة السياحية, والإسهام في رفع مستوى الإقبال على المنتجات السياحية وتشجيع الاستثمارات في القطاع السياحي بالمنطقة.

وتتضمن قائمة الفعاليات المتجددة والمقرر تنظيمها خلال أيام المهرجان، أوبريتات وطنية بعنوان لُحمة وطن، ومشاركة الفرق الشعبية، واستعراض مهارات الصقّارين، وفعاليات الخط العربي واستديو التراث، وفقرات الشعر والرُواة، بالإضافة إلى الأمسيات الثقافية وتنظيم المسابقات التفاعلية وإيجاد منطقة لاستعراض الفنون التشكيلية، وعربات الأطعمة ومشاركة الأسر المنتجة واستعراضات الخيل والهجن والعروض المسرحية واستعراض السيارات القديمة ومخيمات الضيافة ومخيم البادية، بالإضافة إلى تهيئة 25 خيمة عامة خاصة لتمكين الزوار من الاستمتاع بأجواء النُزل الريفي.

كما تشمل الفعاليات الفنون والاستعراضات المتنوعة لأنماط وألوان الفنون الشعبية المتعارف عليها والمتوارثة في حياة البادية، وتشمل العرضات والاستعراضات الأدائية والرقصات الشعبية الفردية والجماعية، بالإضافة إلى فعاليات الفنون المسرحية التراثية المصممة ضمن قوالب مسرحية إبداعية هادفة تُقدم على مسرح الطرف وتجسد التراث وتسهم في تثقيف الزوار بالعادات والتقاليد المرتبطة بالبادية.

إلى هذا تشهد النسخة الجديدة من المهرجان مشاركة شرفية لدولة سلطنة عُمان، ممثلةً عن دول مجلس التعاون الخليجي، بالإضافة إلى مشاركة محلية من محافظة مهد الذهب، حيث ستستعرض أجنحة الشرف المشاركة مجموعة من الفنون التراثية وتعرض المنتجات والأعمال اليدوية والحرفية وترسم ملامح من واقع الحياة الاجتماعية.

مقالات ذات صلة

إغلاق