ضمن فعاليات أعمال المؤتمر الدولي لجمعية أهل الحديث المركزية في دكا

“الزهراني” يحاضر عن “لزوم منهج السلف من أسباب الوقاية من الفتن” في بنغلاديش

نشر في: الأحد 17 مارس 2019 | 01:03 م
لا توجد تعليقات
بروفايل ـ الرياض

أكد المدير العام للإدارة العامة للعلاقات الخارجية بوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ سراج بن سعيد الزهراني أن الله يبتلي عبادهُ وهو أعلم بهم سبحانه وتعالى ليتبين من يثبت على

السراط المستقيم ومن تزيغ به الأهواء فمن ثبت على الكتاب والسنه ومنهج السلف الصالح فذلك هو الناجي ومن سلك طريق مخالف فقد هلك , مشيراً إلى أن التمسك بمنهج السلف الصالح في الدعوة الوسطية والبعد عن الغلو والتطرف من أعظم أسباب الوقاية من الفتن ومن سنة السلف وعقيدتهم لزوم جماعة المسلمين وإمامهم وإن جار وظلم .

ونوه “الزهراني” إلى الجهود التي تبذلها حكومة خادم الحرمين الشريفين في سبيل نشر العقيدة الصحيحة ممثلةً بوزارة الشؤون الاسلامية والدعوة والارشاد بقيادة معالي الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ من خلال الجهود الدعوية التي تقوم بها المملكة في الخارج , منتهجة في ذلك دعوة نبي الرحمة عليه أفضل الصلاة والسلام تلك الدعوة الوسطية التي لا غلو فيها ولا تطرف ولا كراهية فالمملكة دار السلام والمحبة والأخوة .

جاء ذلك خلال المحاضرة التي ألقاها فضيلته ضمن فعاليات أعمال المؤتمر الدولي لجمعية أهل الحديث المركزية في العاصمة البنغلاديشية دكا , وحضرها ما يزيد عن عشرين ألفاً من طلبة العلم والدعاة.

الجدير بالذكر أن مشاركة وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في المؤتمر الدولي لجمعية أهل الحديث المركزية تأتي بتوجيهات من معالي الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ وبحضور ومشاركة فاعلة من مختلف العلماء والدعاة ورؤساء الجامعات والجمعيات الإسلامية، إلى جانب رعاية المملكة لهذا المؤتمر في إطار رسالة المملكة السامية لخدمة الإسلام والمسلمين وفق منهج يقوم على الوسطية والاعتدال الذي تستمده من الكتاب والسنة.

مقالات ذات صلة

إغلاق