بعد نجاح خطة عمل استغرقت 3 سنوات بمشاركة 300 فنان

تكريم الفنان التشكيلي “ضياء” على تزيين جدة التاريخية بـ800 لوحة جدارية

نشر في: الجمعة 05 أكتوبر 2018 | 03:10 م
لا توجد تعليقات
بروفايل ـ جدة

كرّمت منظومة “جدة وأيامنا الحلوة”، الفنانَ التشكيلي ضياء عزيز ضياء؛ الذي أشرف على مشروع “إحياء جدة التاريخية بالفن التشكيلي”.

جاء ذلك بعد ثلاث سنوات من العمل، نجح فيها الفنان “ضياء” وفريق العمل الذي يشرف عليه، والمكوَّن من 300 تشكيلي من أمهر الفنانين التشكيلين في العالم، في رسم 800 لوحة فنية جدارية، أضاءت جدة التاريخية من خلال الفن التشكيلي؛ مما عكَس جمال وروعة المنطقة التاريخية في قلب محافظة جدة، وأبرز تراثها بشكل فني مميز.

وقال “ضياء”: فكرة المشروع جاءت بعد لقاء جَمَعه بمنصور الزامل المشرف على منظومة “جدة وأيامنا الحلوة” المعنية بالحفاظ على التراث الاجتماعي والأدبي والفني والعمراني بمنطقة جدة التاريخية، والفنان إحسان برهان مدير الجدرانية، تناولنا فيه خطة المنظومة لإحياء التراث من خلال الفنون.

وأضاف: الخطة هدفها جذب أنظار الفنانين التشكيليين إلى منطقة جدة التاريخية؛ لإبراز تراثها المعماري والحضاري بشكل فني عبر رسم لوحات فنية تجسّد تاريخ هذه المنطقة، وتبرز أهم معالمها، والأسلوب المعيشي والمهني والحرفي والعمراني الذي كان يسود المنطقة سابقاً.. ومن هنا بدأنا سوياً في تطبيقها، وقمت شخصياً بالإشراف بشكل مباشر على كل الأعمال الفنية.

وأردف: نجاح المشروع كان له تأثير كبير على زوار جدة التاريخية؛ فمقر “جدرانية جدة وأيامنا الحلوة” تتزين جدرانه باللوحات الفنية التي تعكس مدى جمال وروعة هذه المنطقة، وتبرز تراثها بشكل فني وراقٍ، وحققت أهدافها بشكل أكبر وأسرع مما كنا نتوقع، وأعداد الزوار الذين يرتادون “جدرانية جدة وأيامنا الحلوة” كانت كبيرة؛ لحرصهم على رؤية هذه الأعمال الفنية والتعرف من خلالها على تراث منطقة جدة التاريخية أكبر دليل على نجاح المشروع وتحقيقه لرغبات المسؤولين وسكان جدة.

وعبّر “ضياء” عن شكره لمنصور الزامل مالك منظومة “جدة وأيامنا الحلوة” على الثقة الكبيرة التي وضعها فيه لتنفيذ هذا المشروع الكبير.

مقالات ذات صلة

إغلاق