أمير عسير ونائبه يؤديان صلاة الميت على الشهيد النقيب عسيري

نشر في: الأربعاء 20 يونيو 2018 | 02:06 م
لا توجد تعليقات

أدى الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير، والأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة عسير، بعد صلاة الظهر اليوم في جامع الملك فيصل بأبها، صلاة الميت على النقيب عبدالله بن عوضة عسيري أحد منسوبي شرطة منطقة عسير، الذي تَعَرّض للإصابة بطلق ناري واستُشهد -رحمه الله- خلال مداهمة رجال الأمن في منطقة عسير، أمس، أحدَ المواقع التي اتخذها المخالفون للأنظمة مقراً لنشاطهم الجنائي في ترويج المخدرات والمسكرات.

 

ونقل الأمير فيصل بن خالد لذوي الشهيد عسيري تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- سائلاً الله تعالى للشهيد المغفرة والرحمة وأن يتقبله من الشهداء.

 

من جهتهم، أعرب ذوو الشهيد عن شكرهم لأمير منطقة عسير ونائبه على تعازيهما ومواساتهما لهم في فقيدهم، التي كان له بالغ الأثر في تخفيف مصابهم؛ مثمّنين حرص القيادة الرشيدة للوقوف بجانب كل مواطن وتلمس احتياجاته في السراء والضراء.

 

أدى الصلاة مع أمير منطقة عسير مديرُ شرطة المنطقة اللواء صالح بن سليمان القرزعي، وعدد من مديري القطاعات الأمنية والإدارات الحكومية وجموع غفيرة من المواطنين.

مقالات ذات صلة

إغلاق