وسط أجواء إيمانية .. جموع المصلين يؤدون صلاة الجمعة بالمسجد النبوي

نشر في: الجمعة 08 يونيو 2018 | 03:06 م
لا توجد تعليقات

أدى جموع المصلين من المواطنين والمقيمين والزوار اليوم صلاة الجمعة بالمسجد النبوي وسط أجواء إيمانية مفعمة بالأمن والأمان والراحة والاستقرار ووسط منظومة من الخدمات المتكاملة التي هيأتها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – .

 

وامتلأت أروقة المسجد النبوي وساحاته وأسطحه منذ وقت مبكر بالمصلين الذين أتوا من داخل المملكة وخارجها للصلاة في المسجد النبوي والتشرف بالسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى صاحبيه رضوان الله عليهما .

 

وجندت الجهات الحكومية والأهلية بالمدينة المنورة جل خدماتها لخدمة قاصدي المسجد النبوي الشريف وفي هذا الخصوص تقوم وكالة الرئاسة العامة لشئون المسجد النبوي بتوفير جميع الخدمات لراحة المصلين والزوار على مدار الساعة وتنفذ الخطط من خلال أكثر من ( 5000 ) موظف وموظفة وعامل وعاملة لنظافة المسجد النبوي الشريف وساحاته وسطحه وفرش المسجد النبوي الشريف بأكثر من ( 16000) سجادة داخل المسجد النبوي الشريف وسطحه وأطراف من الساحات الشمالية والغربية والشرقية .

 

وتقوم إدارة السقيا بتوريد أكثر من ( 300 ) طن من مياه زمزم يومياً من خلال ( 15000) حافظة من مياه زمزم الباردة داخل المسجد النبوي وسطحه و ( 40 ) خزان من المياه الباردة مع الكاسات النظيفة ذات الاستخدام الواحد بالإضافة الى عشرين موقع للمشارب بها (385) ثلاثمائة وخمسة وثمانين نافورة شرب في ساحات المسجد النبوي وتزويد جميع سفر الصائمين في ساحات المسجد النبوي الشريف بعدد (2500 ) حافظة من المياه الباردة مع الكاسات النظيفة ذات الاستخدام الواحد ويتم زيادة العدد حسب الحاجة .

 

كما تم الاستفادة من مشاريع خادم الحرمين الشريفين لتظليل ساحات المسجد النبوي الشريف بعدد / 250 / مظلة لحماية المصلين والصائمين من حرارة الشمس ومن الانزلاق عند نزول المطر وأيضاً تشغيل / 436 / مروحة رذاذ لتلطيف الجو الحار في ساحات المسجد النبوي الشريف لينعم المصلين والمشاة بجوً لطيف ، فيما تقوم إدارة التوجيه والإرشاد بالمسجد النبوي بتهيئة أماكن بجميع أنحاء المسجد النبوي لطائفة من العلماء والمدرسين لإلقاء الدروس اليومية وإرشاد الزوار إلى أداء عباداتهم بالطرق الشرعية السليمة وفق هدي المصطفى صلى الله عليه وسلم والإجابة عن أسئلتهم واستفساراتهم وذلك في أماكن متفرقة من المسجد وفي أوقات ثابتة معلومة ، كما أن مكتبة المسجد النبوي تقوم باستقبال روادها وتسهل وصول الكتب إليهم وإحضار ما يطلبونه وتوزع كتيبات مجاناً تشتمل على الأدعية الشرعية وآداب الزيارة ومثل ذلك في المكتبة النسائية في قسم النساء الشرقي والغربي .

 

بدورها تكثف شرطة منطقة المدينة المنورة الدوريات الأمنية ورجال الأمن وتأمين المعدات والآليات والأجهزة الحديثة التي من شأنها تحقيق الأمن والأمان للمواطنين والزوار خلال شهر رمضان المبارك وتجهيز المواقف الخاصة بالسيارات وتنظيم الطرقات والشوارع التي تؤدي إلى المسجد النبوي وتفعيل النقاط الأمنية في كل من ميدان سيد الشهداء ومدينة حجاج البر ومسجد الميقات على مدار الساعة ، فيما تتابع قوة أمن المسجد النبوي أمن وطمأنينة وراحة واستقرار زوار المسجد النبوي الشريف من خلال انتشار ضباط وأفراد القوة في جميع أنحاء المسجد النبوي الشريف والساحات المحيطة به إضافة إلى تسهيل وتنظيم عملية دخول وخروج المصلين من وإلى المسجد النبوي الشريف .

 

وتقدم إدارة مرور المدينة المنورة أفضل الخدمات للزوار خاصة حول المنطقة المركزية المحيطة بالمسجد النبوي الشريف والساحات الملحقة به من خلال وجود القوى البشرية من ضباط وأفراد وآليات لاتخاذ كافة التدابير الأمنية والمرورية على حد سواء والعمل على الاستفادة القصوى من تلك الآليات ومواقع الزيارات مثل مسجد قباء ومسجد القبلتين ومسجد الميقات ، بينما تقدم المديرية العامة للشئون الصحية بالمدينة المنورة أفضل الخدمات الطبية والعلاجية لزوار المسجد النبوي في المستشفيات والمراكز الصحية وتوفير الأجهزة الطبية والمستلزمات الصحية والأدوية مدعمة بكوادر طبية وفنية وإداريين مجندين لتقديم أفضل وأسرع الخدمات الصحية اللازمة على مختلف المستويات الوقائية والتشخيصية والعلاجية والإسعافية والتوعوية .

 

أما المديرية العامة للدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة فتسخر كافة الإمكانيات المادية والبشرية وغيرها من المستلزمات الضرورية واتخاذ كافة الإجراءات المناسبة لحماية المصلين من المواطنين والمقيمين والزوار وتوفير السلامة لهم من كافة أخطار الحوادث والكوارث وما قد يتطلبه ذلك من إجراءات الإغاثة الفورية وذلك بإتباع أفضل السبل وأنجحها مع قدر كبير من التنسيق بين الجهات المعنية بتنفيذ أعمال الدفاع المدني لمواجهة ما قد يحدث من الافتراضات الواردة بكل كفاءة واقتدار.

 

وتكثف أمانة منطقة المدينة المنورة جهودها هذه الأيام من خلال عمل المراقبين والفرق الميدانية على مدار الساعة لمراقبة مناطق تجمع المواطنين والزوار في الأسواق والساحات المنتشرة بالمدينة المنورة للتأكد من سلامة الشروط الصحية في المطاعم وأماكن بيع المواد الغذائية والتموينية وسلامة مساكن الزوار وتأمين الحاويات لجمع المخلفات وانتشار عمال النظافة في مختلف المواقع حفاظا على الصحة العامة والحرص الدائم للمظهر العام لمدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم .

5b1a674eb20f8

5b1a6748ef549

5b1a674a25c72

مقالات ذات صلة

إغلاق