موجز

نائب أمير مكة يرعى حفل تخريج 460 طالباً بجامعة الأعمال والتكنولوجيا بجدة     الهلال الأحمر بالباحة يرفع جاهزيته لمواجهة التقلبات الجوية بالمنطقة     “المالكي”: المليشيا الحوثية تعيق حركة الشحنات والمواد الإغاثية إلى الداخل اليمني     أمير تبوك يواسي “اللحيدان” في وفاة والدته     محافظ جدة يزور مهرجان الصندوق الأزرق لأطفال التوحد     “الجريفاني” يوقع ديوانه دعماً لأطفال السرطان     “الجبير” يلتقي “الحريري” ووزير خارجية إيطاليا ومساعد الخارجية الأمريكي     “المرور” يعلن البدء بإصدار رخص سير المركبات الخاصة من دون كتابة تاريخ الانتهاء     “الربيعة” يشكر القيادة لالتزام السعودية بتقديم 100 مليون دولار لتمويل الاستجابة الإنسانية لسوريا     “الجبير”: السعودية ستقدم 100 مليون دولار لتخفيف المعاناة عن الشعب السوري الشقيق     “الغراش” يستعرض مهارات صناعة الفخار بمهرجان الساحل الشرقي     وزير الإعلام: احتفالية ليالي الأوبرا المصرية تأتي في إطار التعاون والتبادل الثقافي بين البلدين     وصول أشهر مصارعي العالم إلى جدة.. ونفاد تذاكر أعظم “رويال رامبل”     جدة يواجه التقدم في ملحق الصعود والهبوط بدوري محمد بن سلمان..غداً     وزير الإعلام يرعى احتفالية “ليالي الأوبرا المصرية”.. بالرياض     “التعليم” تعلن أسماء الفائزين والفائزات بجوائز مهرجان الإعلام الطلابي     سفير المملكة لدى بريطانيا: على قطر تحسين علاقاتها مع جيرانها وتغيير توجهها الداعم للتطرف والإرهاب     “هيئة الرياضة” تبارك اتفاقية تعاون تعنى بترفيه الطفل بين “جي إكسبو” و”سبيستون”     20 شركة أمريكية تستكشف فرص الاستثمار في مشاريع الطاقة النووية المدنية بالمملكة     “العصيمي”: موعد إعلان نتائج حركة النقل الخميس بعد القادم     “أوقاف صالح الراجحي” توقع مذكرة تفاهم مع المركز الوطني للنخيل والتمور     أمطار غزيرة على الطائف و”المدني” يحذر     إصابة مواطنة بنجران إثر سقوط شظايا مقذوف حوثي أطلق من الأراضي اليمنية     وزير النقل: تحويل الموانئ إلى شركات سيكون له أثر كبير في رفع القيمة السوقية بحلول 2030     نائب أمير مكة يستعرض مشاريع تطوير المشاعر المقدسة     أمير عسير يستقبل قائد لواء الإمام محمد بن سعود الآلي     أمير مكة يوقع عقد الدراسة الاستشارية لمشروع جسر أبحر     بالصور .. أمير الرياض يدشن مشاريع تعليمية بتكلفة ثلاثة مليارات ريال     تدشين وحدة للإقامة القصيرة بمستشفى قوى الأمن بالرياض     “مؤسسة النقد” تمنع شركة المايزين لوكالة التأمين من بيع أي وثيقة تأمين     أمير الباحة يلتقي رئيسة لجنة سيدات الأعمال بالغرفة التجارية     تطبيق المواصفات المحدثة لكفاءة طاقة المحركات.. أغسطس القادم     “العدل”: ارتفاع الأحكام التجارية بنسبة 97% خلال شهر رجب ..ومحكمة الرياض تتصدر     “مدني جدة” يسيطر على حريق اندلع بمستودع للأغذية ..ولا إصابات     أمير تبوك يعطي إشارة البدء لانطلاقة الرحالة السعودي إلى روسيا     رئيس البرلمان القبرصي يدين استهداف الحوثيين للمملكة     نائب وزير الإسلامية يدشن برنامج العناية بالمساجد وتهيئتها لشهر رمضان     توقيع اتفاقية مع جامعة “أكسفورد بروكس” لتدريب مرشحي “خبرات”     بالفيديو .. نائب أمير مكة يستدعي الأمين لمعالجة معاناة شباب سعوديين     “العمل” و”هدف” تدعوان منشآت القطاع الخاص للمشاركة ببرنامج التدريب الصيفي    
656 مشاهدة
1 تعليق

مأزق الرجل العربي

ريان الجدعاني
A+ A A-
بقلم | ريان الجدعاني

لا زلت حتى الآن أتذكر الحوار الذي دار بيني وبين أصدقائي قبل خمس سنوات، كان الحوار عن تحديد معايير الرجولة بحسب وجهة نظر أصدقائي، حيث كانوا يحاولون مساعدة أحد الجالسين معنا في المقهى الذي يريد حلاً سحرياً يساعده على إقناع زوجته بإجراء عملية الولادة القيصرية ومنعها من الولادة الطبيعية لأسباب جنسية لا غير!، لا أستطيع كتابة تفاصيل عقلية صديقنا التي للأسف لا تتجاوز أخمص قدميه!!.

 

تذكرت تفاصيل ذلك الحوار، التفاصيل القبيحة طبعاً، بعد أن رأيت مؤخراً بالصدفة حوار غير ودي بين الرجال والنساء في موقع (تويتر) عن موضوع تحديد معايير الرجولة والقوامة في زمن 2017، حيث لا يزال الرجل يفكر بطريقة محزنة بمعايير الرجولة التي أصبحت مهددة بالانهيار بعد اقتراب المرأة من المساواة مع الرجل قانونياً تحت بند (على حد سواء).

 

فمعايير الرجولة بحسب وجهة نظرهم، وأيضاً بحسب وجهة نظر أصدقاء المقهى، هي أن كلمة الرجل لا تسقط على الأرض حتى وأن كانت كلمته مجنونة كجنون اقتراح الولادة القيصرية!، وترتكز تلك المعايير على أن المرأة تكون تابعة للرجل في أي شيء، حتى في المواضيع التي تتعلق كحق أصيل للمرأة كرغبتها في الدخول للأنترنت والذي لن يتحقق إلا بإذن من زوجها أو شقيقها الأكبر أو حتى شقيقها الأصغر!

 

ومن يقف بوجه هذه المعايير الغريبة فأن رجولته تكون في موضع الشك كحال كاتب هذا المقال الذي وقف بوجه رجل الولادة القيصرية، حيث ذكرت له بأن مثل هذا القرار المصيري والذي سيجلب مضاعفات صحية خطيرة تكون بيد المرأة فقط لأنها مستقلة بذاتها وبقراراتها المصيرية، إلا أن صديقنا انتفض بشدة بسبب كلمة “مستقلة” مردداً هذه الكلمة والتي كانت سلاحاً فتاكاً بوجه خصوم الرجولة قبل أن تصبح الآن نكته يتداولها الكثيرين للتندر عليها، وهي.. (أنت لست برجل)!

 

 في الوقت الحالي لا يزال الرجل العربي يقف على ذات المربع الذي وقف عليه من القرن 17، مقابل تقدم مذهل للمرأة العربية فكرياً وثقافياً بفضل استفادتها من الانفتاح التكنولوجي والمعرفي، لتتسارع خطواتهن إلى التقدم دون أن يكترثن لزميلهم الرجل الذي لا يزال يبحث عن حل لترميم معايير الرجولة التي أصبحت في خبر كان، وتتعمق المعضلة في أن الرجال لم يعترفوا حتى الآن بعلة المعايير وهي عدم احترامها لمفهوم (استقلالية المرأة) وكيانها الذي لا يتشكل إلا بعقلها وفكرها وثقافتها فقط، أي أن مفهوم “الرجل هو من يشكل المرأة” لم يعد منطقياً في الوقت الحالي.

 

في الوقت الذي نجد فيه أغلب رجال العرب يبررون جريمة التحرش الجنسي بحجة “ملابس المرأة غير المحتشمة”، نجد المرأة العربية تصل لأعلى المناصب الوزارية في المؤسسات الدولية بجانب تحقيقهن الألقاب والجوائز الدولية في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والرياضية، ومن هنا نلاحظ الاختلاف الجذري بين ما تفكر فيه المرأة وما يفكر فيه الرجل.

 

والاختلاف الفكري بين الجنسين تسبب في ظهور نسبة عالية من حالات الطلاق في الوطن العربي، وبتعبير أوضح، لم تعد المرأة الواعية والمثقفة تقبل برجل يجبرها على إجراء عملية ولادة قيصرية من أجل رغباته الجنسية! أي أن تفكيره لم يصل إلى المستوى التي وصلت إليه المرأة التي استفادت من تراكمات الأجيال السابقة، وهي التراكمات السلبية التي تعرضت لها المرأة العربية في السنوات الماضية كسلب استقلاليتها وقراراتها ومستقبلها، ليكون الجيل الجديد أكثر وعياً وحذراً من تكرار أخطاء الأجيال التي سبقتهم.

 

في الختام.. ستستمر الفجوة بين الجنسين في الاتساع إذا استمر زملائي الرجال في التعنت وعدم إصلاح معايير الرجولة، حيث يجب أن تكون المعايير صالحة لزمن 2017 وما بعدها، معايير تحترم استقلالية المرأة وقراراتها، وبل يجب أن تكون معايير الرجولة الجديدة السند الحقيقي في حماية استقلالية المرأة وتشجيعها على النجاح والتفوق في مختلف المجالات، معايير رجولة جديدة يكون شعارها الحداثي المتقدم.. ” خلف كل امرأة عظيمة رجل عظيم وقوي بثقافته وفكره وواثق من نفسه أولاً ثم بزوجته”.

بروفايل على مودك:

احدث التعليقات
  • الاكثر قراءة
  • الاكثر تعليق
  • الاكثر ارسالا

مأزق الرجل العربي

ارسل "اسم الموضوع" لصديقك.. اكتب بريد صديقك وارسل

ارسل رسالة لرئيس التحرير

جميع الحقول مطلوبة