“الصحة” تحذر الحجاج المصابين بالتهابات العيون من التعرض للشمس

نشر في: الخميس 31 أغسطس 2017 | 12:08 م
لا توجد تعليقات

دعت وزارة الصحة, ضيوف الرحمن إلى انتهاج سلسلة من الإرشادات من أجل سلامة العيون خلال أداء مناسك الحج وذلك بتجنب الوقوف مدة طويلة تحت أشعة الشمس وخاصة عند المرضى الذين يشكون من الالتهابات التحسسية أو المصاب بالرمد الربيعي.

 

وحث مركز معلومات الإعلام والتوعية بالوزارة, الحجاج على ارتداء النظارات الشمسية أثناء النهار للمحافظة على العينين, مشيرا إلى أن مرض التهاب ملتحمة العين التحسسي يكثر أثناء موسم الحج وذلك لكثرة تعرض العيون للغبار وأشعة الشمس .

 

وبين أن أعراض مرض التهاب الملتحمة عبارة عن دموع غزيرة, واحمرار, وحكة قوية, وأن أهم طرق الوقاية تتمثل في استعمال الماء البارد لغسل الوجه والعينين, والابتعاد عن أشعة الشمس باستعمال النظارة الشمسية, وعند الإصابة بالمرض يجب مراجعة المركز الصحي لوصف قطرات خاصة منها: القطرات المرطبة للعين, والقطرات المضادة للتحسس وذلك حسب شدة الحساسية.

 

وأفاد المركز أن من الأمراض التي يمكن أن يتعرض لها الحاج هو التهاب الملتحمة الجرثومي وذلك نظراً لتعرض العين إلى الغبار الشديد, أو استخدام أغراض الغير, موضحا أن أعراض هذا المرض هي احمرار بالعينين, وإفرازات قيحية والتصاق الجفون صباحاً, وفي هذه الحالة ً يجب مراجعة المركز الصحي لوصف قطرات, مراهم, المضادات الحيوية, مشدداً على ضرورة غسل العينين وعدم استعمال أغراض الغير.

 

وفيما يتعلق بمرضى السكري, أفاد المركز أنه يتوجب عليهم فحص الشبكية قبل التوجه للحج مع التأكيد بأخذهم أدوية السكر, وإتباع الحمية المناسبة, والمحافظة على ضبط نسبة السكر في الدم , أما مرضى ارتفاع الضغط ( جلوكوما) فيجب عليهم استخدام أدويتهم في وقتها المحدد.

 

ونصح مركز معلومات الإعلام والتوعية بالوزارة, المرضى من الحجاج الذين تم إجراء عمليات جراحية حديثة لهم في العين بوضع غطاء للعين (الواقي البلاستيكي) طوال فترة الحج لتجنب الغبار قدر الإمكان خوفاً من الإصابة بأي التهاب, مشدداً على تجنب الإجهاد الشديد أو حمل أغراض ثقيلة, وعند دخول جسم غريب للعين يجب عدم محاولة إخراجه و نصح بغسل العين ومراجعة أقرب مركز صحي.

مقالات ذات صلة

إغلاق