دراسة .. 41 % بين 2600 شخص في جدة “يشخرون”

نشر في: الثلاثاء 18 أبريل 2017 | 10:04 ص
لا توجد تعليقات

كشفت دراسة حديثة، هي الأولى من نوعها في الشرق الأوسط، أجراها مركز طب وبحوث النوم بـمستشفى الـملك عبدالعزيز بجدة على عينة كبيرة من الأفراد في مدينة جدة، وتم نشرها في عدد شهر إبريل الحالي للمجلة الدورية، إصابة نحو (9 %) من أفراد العينة البالغ عددهم أكثر من 2600 مريض، أعمارهم بين (30 و60 عامًا)، بانقطاع التنفس أثناء النوم، وبلغت نسبة الإصابة لدى الرجال (12.4 %)، ونحو (5 %) لدى النساء، وبخاصة مع الإصابة بأمراض مزمنة أخرى وأعراض زيادة النعاس خلال النهار، وذلك عن طريق إجراء تقييم طبي دقيق لمجموعة عوامل خطر الإصابة باختناق النوم.

 

كما تم إثبات الإصابة بالمرض عن طريق إجراء دراسة مـخبرية للنوم في مركز طب وبحوث النوم بالمستشفى الجامعي، أو في منزل المريض بواسطة جهاز تقني متنقل. وأوضح الدكتور سراج عمر ولي، مدير مركز طب وبحوث النوم وأستاذ أمراض الصدر وطب النوم بمستشفى جامعة الملك عبد العزيز بجدة، أن الدراسة أظهرت أن الشخير المزمن – وهو الـمظهر الرئيس من مظاهر انقطاع التنفس أثناء النوم – عرض منتشر بين الرجال والنساء (نحو 24 % و17 % على التوالي).

 

كما تبيَّن من نتائج الدراسة أن التقدم في العمر، والإصابة بارتفاع ضغط الدم ومرض السكري، يعتبران من ضمن عوامل الخطر الـمستقلة للإصابة بانقطاع التنفس أثناء النوم.

 

جاء ذلك في ندوة طبية صحفية، أُقيمت مساء أمس لتقديم نتائج دراسة حديثة عن مدى انتشار انقطاع التنفس الانسدادي خلال النوم في المجتمع السعودي، وتعد الأولى من نوعها في الشرق الأوسط.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق